كرواتيا تثأر من الماتادور وتنعش آمالها أوروبيا الأمن الأردني: التحقيقات تكشف عدم صدق قنديل بتعرضه للاختطاف إرادة ملكية بإنهاء مهام عوض الله كممثل للملك لدى السعودية بيونغيانغ تتحدى وكيم جونغ أون يشهد اختبار سلاح جديد عقوبات أميركية على متهمين بقتل خاشقجي الملك والرئيس العراقي يتفقان على توسيع التعاون الاقتصادي بيع صقرين بـ37 ألف دينار في الأردن وفاة جديدة ترفع حصيلة ضحايا فاجعة البحر الميت إلى 22 لاميتا فرنجية تنشُر فيديو من “الجيم”.. والمُعلقون “يحسدُون” مُدربها! هند صبري تكشف عن تلقيها تهديدات بالإغتصاب من جمهور سعد المجرد
TV facebook twitter youtube حركة الطيران
 
 
 
مجلس الأمن يبحث رفع العقوبات عن إريتريا الأسبوع القادم

سينار  
05/11/2018
يبحث مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رفع العقوبات عن إريتريا الأسبوع القادم بعد حدوث تقارب مع جارتها إثيوبيا رغم أن بعض الأعضاء يرغبون في الإبقاء على بعض الضغوط الدبلوماسية لضمان حل نزاع مع جيبوتي.

ويقترح مشروع قرار أعدته بريطانيا واطلعت عليه رويترز الانهاء الفوري للعقوبات المفروضة على إريتريا وتشمل حظر السلاح والسفر وتجميد الأصول.

لكن الدبلوماسيين الذين طلبوا عدم نشر اسمائهم قالوا إن فرنسا وبعض الدول الأخرى الأعضاء تحرص على ابقاء بعض الضغوط الدبلوماسية على إريتريا. ويمكن لأعضاء المجلس اقتراح تغييرات على مشروع القرار خلال مفاوضات هذا الأسبوع.

وتحتاج الموافقة على القرار الحصول على تسعة أصوات وعدم اعتراض أي دولة من الدول دائمة العضوية وهي الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا.

وعندما سُئل المندوب الصيني لدى الأمم المتحدة ما تشاو شيوي إن كانت بكين تؤيد رفع العقوبات قال: "نحن في مشاورات".

وأعلنت إثيوبيا وإريتريا في يوليو تموز إنهاء حالة الحرب بينهما واتفقا على فتح السفارتين وتطوير الموانئ واستئناف الرحلات الجوية بين البلدين بعد عقود من العداء.

ورحب مجلس الأمن بهذه التطورات في بيان أصدره آنذاك لكنه لم يصل إلى حد التعهد بمراجعة العقوبات بعدما أثارت الولايات المتحدة والصين وبريطانيا وفرنسا وساحل العاج المخاوف بشأن ربط التقارب بين البلدين بمراجعة العقوبات.

وفي سبتمبر أيلول اتفقت إريتريا وجيبوتي على العمل بشأن المصالحة. وكانت قد تفجرت اشتباكات دامية بين الدولتين الواقعتين في منطقة القرن الأفريقي في يونيو حزيران 2008 بعدما اتهمت جيبوتي أسمرة بتحريك قوات عبر الحدود.

وأصدر مجلس الأمن قرارا في نوفمبر تشرين الثاني 2017 قال فيه إن أي تسوية سلمية للنزاع الحدودي ستكون عاملا في أي مراجعة للعقوبات على إريتريا. ولكل من الولايات المتحدة والصين قواعد عسكرية في جيبوتي.

يلفت موقع سينار الألكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.
أضف تعليق
الاسم :
نص التعليق :
   
أرسل
التعليقات

 
بيونغيانغ تتحدى وكيم جونغ أون يشهد اختبار سلاح جديد
السجن والجلد لمن تجري عمليات تجميل في إيران؟!
أردوغان: تسجيلات قضية خاشقجي مروعة وصدمت ضابط مخابرات سعودي
الرمال تبتلع قرية روسية قرب القطب الشمالي
حقيقة زواج النائب العراقي طلال الزوبعي من الفنانة السورية سارية السواس‎
"آيفون X" بعدسة ثالثة في 2019
مرايا كاري تكشف عن اصابتها بالاضطراب ثنائي القطب
فريق نسوي من الشرق الأوسط وأوروبا يخوض غمار التزلج على الجليد بالقطب الشمالي
 
الصفحة الرئيسية  |  أخبار رياضية  |  من نحن  |  إتصل بنا  |  أرسل خبر  |  موبايل
© جميع الحقوق محفوظة لموقع سينار الاخباري هذا الموقع بتصميم و بتطوير dokan design